في إطار المخطط الاستراتيجي الذي وضعته الغرفة برسم الفترة الانتدابية 2016/2021 وتنزيلا لمضامين ومقتضيات برنامج عملها الذي سطرته برسم سنة 2018، نظمت غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة فاس مكناس قافلة تحسيسية حول موضوع: ((المستجدات الضريبية التي جاء بها قانون المالية لسنة 2018)) انطلقت من عمالة مكناس وجابت على التوالي كل من عمالة فاس وإقليم صفرو وإقليم بولمان.

محطات وسير القافلة التحسيسية

  • الأربعاء 14 مارس 2018، وبمقر ملحقة الغرفة بمكناس أعطيت الانطلاقة للقافلة التحسسية

بلقاء تواصلي حول ((أهم المستجدات الضريبية التي جاء بها قانون المالية لسنة 2018))، ترأس أشغاله كل من السادة:

  • علي أبرون نائب رئيس الغرفة،
  • جمال الدين فايق المدير الإقليمي للضرائب بمكناس،
  • عبد السلام الزياني نائب رئيس الغرفة،
  • إدريس حسين رئيس لجنة المالية والشؤون القانونية بالغرفة،

وحضره عدد هام من منتسبي الغرفة من تجار وصناعين وخدماتيين بالإضافة إلى عدد من البنكيين

ووكلاء التأمين والأساتذة الباحثين والطلبة المسجلين بأسلاك الدراسات القانونية والاقتصادية وجمعيات

المجتمع المدني.

في كلمته الافتتاحية رحب السيد علي أبرون، نائب رئيس الغرفة، بالسيد المدير الإقليمي للضرائب بمكناس وبكافة الحضور على حسن تلبيتهم الدعوة، ثم ذكر بالشراكة الاستراتيجية التي تجمع الغرفة بمديرية الضرائب بمكناس والتي كان من نتائجها، معالجة أزيد من ستين ((60)) ألف شكاية خلال العشر سنوات الأخيرة.

بعد ذلك قدم السيد المدير الإقليمي للضرائب بمكناس رفقة الأطر المرافقة له عرضا مفصلا حول أهم

المستجدات الضريبية التي تضمنها قانون المالية لسنة 2018.

واختتمت أشغال اللقاء بتأكيد السيد علي أبرون، نائب رئيس الغرفة، للحاضرين على فتح مكتب

بالغرفة عما قريب لأجل مساعدة الملزمين في القيام بالتصريح الرقمي الجزافي وإنجاز هذه العملية في

أحسن الظروف وعلى أكمل وجه، في حين عبر السيد المدير الإقليمي للضرائب بمكناس عن استعداده

التام لاستقبال الملزمين من أجل معالجة مشاكلهم الضريبية ومساعدتهم للقيام بالتصريح الرقمي

الإلكتروني تحت إشراف أطر إدارة الضرائب.

 

  • الجمعة 29 مارس 2018، حطت القافلة الرحال بفاس، حيث تم بالقاعة الكبرى لغرفة

التجارة والصناعة والخدمات لجهة فاس مكناس تنظيم اللقاء التواصلي الخاص بفاس حول موضوع:

((الإجراءات الضريبية الجديدة التي تضمنها قانون المالية لسنة 2018

ومستجدات نظام المراقبة الجبائية))

ترأس أشغال هذا اللقاء السيد بدر طاهري، رئيس الغرفة، بمعية السيد امحمد اليعقوبي، المدير

الجهوي للضرائب بجهة فاس مكناس، والسيد حمزة بن عبد الله، أمين مال الغرفة، وحضره عدد هام من رؤساء وأعضاء ومنخرطي الجمعيات المهنية المنضوية للغرفة والممثلة لقطاعات التجارة والصناعة والخدمات وكذا ثلة من الأساتذة الجامعيين والطلبة الباحثين.

في كلمته الافتتاحية رحب السيد رئيس الغرفة، بالسيد المدير الجهوي للضرائب وبمن معه وبكافة الحضور وشكرهم على حسن تلبيتهم الدعوة، ثم ذكر بالأهمية البالغة التي يكتسيها هذا اللقاء نظرا لآنيته وللفائدة العظمى التي يمكن أن يجنيها منه كافة الحضور، كما أبدى استعداد الغرفة لتنظيم لقاءات تواصلية أخرى في مختلف المواضيع ذات الصلة بعالم التجارة والأعمال حتى تعم الفائدة ويتحقق الإسهام في النهوض بالواقع الاقتصادي للجهة.

بعد ذلك وفي معرض تدخله، أعرب السيد المدير الجهوي لمديرية الضرائب عن سروره بحضور

هذا اللقاء وأوضح من خلال عرضه أن مديرية الضرائب قامت بتجميع كل الإجراءات الجبائية وتبسيطها

ونشرها عبر البوابة الإلكترونية لأجل اطلاع كل المرتفقين والمهتمين عليها، وذكر أن هذه الإجراءات

والتدابير تهم:

  • التشغيل،
  • محاربة الغش،
  • واجبات الملزم،
  • العدالة الجبائية،

كما قام بجرد عدد من الإجراءات والتدابير الجبائية التي جاء بها قانون المالية لسنة 2018 من

قبيل، اعتماد سعر تصاعدي بخصوص الضريبة على الشركات وترحيل العجز المحقق من قبل الشركة

الدامجة الناتج عن عملية الاندماج والانقسام والإعفاء من الضريبة على الدخل بخصوص التعويضات

الممنوحة في حالة الفصل التعسفي عن العمل، أو سلوك مسطرة صلح التحفيزات الممنوحة للمقاولات

المنشأة في إطار تحفيز التحصيل لدى قابض إدارة الضرائب والتحصيل بواسطة الأداء وتطبيق مبدأ الحياد

الضريبي واعتماد الإقرارات والأداءات الإلكترونية بخصوص مختلف الضرائب والتحصيل التلقائي الضريبي

وإعفاء العقود المتعلقة باقتناء أراضي معدة لإنشاء مؤسسات فندقية وتشجيع قطاع التنشيط السياحي.

في الختام أكد السيد المدير الجهوي أن مصالح المديرية الجهوية للضرائب هي رهن إشارة كل

المرتفقين وأنه شخصيا على استعداد للنظر في مختلف المشاكل المطروحة والعمل على إيجاد الحلول

المناسبة لها.

 

  • الجمعة 04 مايو 2018، حطت القافلة الرحال بإقليم صفرو، حيث تم بمقر عمالة إقليم

صفرو تنظيم اللقاء التواصلي حول المستجدات الضريبية لقانون المالية 2018، هذا اللقاء الذي ترأسه السيد الكاتب العام لعمالة إقليم صفرو والسيد المهدي العراقي الحسيني، نائب رئيس الغرفة، نشط أشغاله السيد المدير الإقليمي للضرائب بصفرو وحضره عن الغرفة السيد محمد الطويلب، مقرر الغرفة، وأعضاء الغرفة ممثلو إقليم صفرو السادة: نوفل المرس ومحمد الليكاتي وأحمد الكندري ونور الدين رزاق والسيد مدير غرفة فاس وعدد هام من تجار ومهنيي إقليم صفرو.

بعد الكلمات الافتتاحية لكل من السيد الكاتب العام لعمالة إقليم صفرو والسيد المهدي العراقي الحسيني، نائب رئيس الغرفة، تفضل السيد المدير الإقليمي للضرائب بصفرو بتقديم عرض حول المستجدات الضريبية التي تضمنها قانون المالية لسنة 2018 تلته مناقشة عامة خلصت إلى صياغة المطالب والمقترحات التالية:

  • طلب تطبيق ضريبة عادلة ومنصفة نظرا للركود التجاري الذي يعرفه الإقليم،
  • طلب إيجاد حل للقطاع الغير مهيكل الذي يشكل منافسا قويا للقطاع المهيكل والتجار النظاميين،
  • طلب توضيح كيفية احتساب الضريبة عند توقف المقاولة عن العمل،
  • طلب وقف الزيادات والغرامات السنوية على قيمة الضريبة اعتبارا للركود التجاري الذي تعرفه مختلف القطاعات،
  • التساؤل حول غياب الخدمات الاجتماعية لفائدة التجار والمهنيين مقابل أداء الضريبة،
  • طلب إقرار عدالة جبائية بين الملزمين الذين يزاولون نفس النشاط المهني وبنفس المنطقة.

 

  • الخميس 10 مايو 2018، حطت القافلة الرحال بإقليم بولمان، حيث تم بمقر عمالة إقليم بولمان بمدينة ميسور تنظيم اللقاء التواصلي الذي تمحورت أشغاله حول نقطتين:

1/ عرض حول المستجدات الضريبية المضمنة بقانون المالية لسنة 2018.

2/ تدشين ملحقة الغرفة بمدينة ميسور إقليم بولمان.

ترأس هذا اللقاء السيد الكاتب العام لعمالة إقليم بولمان والسيد محمد طويلب، مقرر الغرفة،

ونشط أشغاله السيد المدير الإقليمي للضرائب ببولمان والخازن الإقليمي ببولمان وحضره عضوي الغرفة

السيدين نوفل المرس وأحمد العبوبي ومدير غرفة فاس ورئيس المجلس الإقليمي لبولمان وعدد هام من

التجار والمهنيين ورؤساء الجمعيات التجارية بالإقليم.

بعد الكلمات الافتتاحية لكل من السيد الكاتب العام لعمالة إقليم بولمان والسيد محمد طويلب،

مقرر الغرفة، تم تقديم عرض حول المستجدات الضريبية لقانون المالية لسنة 2018 من طرف المدير

الإقليمي للضرائب ببولمان تلته مناقشة عامة خلصت لصياغة المطالب التالية:

  • المطالبة بإقرار عدالة جبائية في أوساط التجار الصغار كل حسب تجارته،
  • المطالبة باستفادة أبناء التجار الصغار من المنحة الجامعية،
  • المطالبة بإقرار إلغاء الغرامات والزيادات والفوائد عن المتأخرات الضريبية كما ينص على ذلك قانون المالية 2018،
  • المطالبة باستفادة المقاولات الصغرى من الصفقات العمومية،

واختتمت أشغال هذا اللقاء بتدشين ملحقة الغرفة بمدينة ميسور، إقليم بولمان، بحضور السيد الكاتب العام لعمالة بولمان والسيد محمد طويلب، مقرر الغرفة، وعضوي الغرفة السيدين نوفل المرس وأحمد العبوبي ورئيس المجلس الإقليمي لبولمان ومدير غرفة فاس وعدد من منتخبي الإقليم والفعاليات الجمعوية بمدينة ميسور.

وبهذا التدشين أعطيت الانطلاقة للعمل بملحقة الغرفة بمدينة ميسور، إقليم بولمان، وهي الملحقة

التي ستقدم العديد من خدمات القرب لفائدة منتسبي الغرفة بإقليم بولمان.

لا توجد تعليقات حتى الآن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يتم وضع علامة الحقول المطلوبة (*).